آخـــر الـــمـــشـــاركــــات

مركز د بسنت للتجميل01068714498 وازالة الدهون والسمنة والتجاعيد والشعر بالليزر » الكاتب: محمد666666 » آخر مشاركة: محمد666666 يَـأَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ اجْتَنِبُواْ كَثِيراً مِنَ الظَّنِّ !! » الكاتب: سجاد14 » آخر مشاركة: سجاد14 اسباب ضعف السمع واحتياج سماعات طبية د رباب01005031807 » الكاتب: محمد666666 » آخر مشاركة: محمد666666 يوم تبدل الأرض غير الأرض!! » الكاتب: سجاد14 » آخر مشاركة: سجاد14 مصل وشراب سم النحل كرتزون طبيعى 01000219747 » الكاتب: محمد666666 » آخر مشاركة: محمد666666 حقائق لا تعرفها عن لاعب ريال مدريد Cristiano Ronaldo » الكاتب: وجودالعيسى » آخر مشاركة: وجودالعيسى 10 حقائق لا تعرفها عن نجم ريال مدريد كريستيانو رونالدو » الكاتب: وجودالعيسى » آخر مشاركة: وجودالعيسى حقائق لا تعرفها عن لاعب ريال مدريد Cristiano Ronaldo » الكاتب: وجودالعيسى » آخر مشاركة: وجودالعيسى 10 حقائق لا تعرفها عن نجم ريال مدريد Cristiano Ronaldo » الكاتب: وجودالعيسى » آخر مشاركة: وجودالعيسى حقائق لا تعرفها عن لاعب ريال مدريد كريستيانو رونالدو » الكاتب: وجودالعيسى » آخر مشاركة: وجودالعيسى
النتائج 1 إلى 3 من 3

الموضوع: اثر الدين في الحياة

  1. #1
    مشرف واحة العقائد
    تاريخ التسجيل
    06 2010
    المشاركات
    495

    افتراضي اثر الدين في الحياة

    بسم الله الرحمن الرحيم

    السلام عليكم
    أثر الدين في الحياة

    حياة الانسان يمكن ان تصنف الى صنفين ،( الحياة الشخصية ، الحياة الاجتماعية ) فما هو اثر الدين في حياة الانسان الشخصية والاجتماعية
    اماالحياة الشخصية فهذه الحياة ما أثر الدين عليها فهي لها
    أصل وفروع ، ومتن وهوامش ، فالأصل ذات الانسان نفسها ،
    والفروع والهوامش متعلقاتها من المال والمقام والزوج والأولاد والأقارب .
    وبسبب حب الانسان لذاته ومتعلقاتها صارت حياته مقترنة بآفتين : الغم
    والحزن ، والخوف والقلق ، الغم والحزن لما يفقده ، والخوف والقلق على ما يجده خشية أن يفقده . والإيمان بالله يزيل هاتين الآفتين من جذورهما ، لأن الإيمان بالله العالم القادر الحكيم الرحيم يدفع الانسان إلى القيام بوظائفه المقررة له ، وعندما يؤدي وظائفعبوديته لربه ، يعلم أن الله تعالى بعناية حكمته ورحمته سيوصله إلى ما هو خير
    وسعادة له ، ويقيه من موجبات شره وشقائه .
    بل إن الانسان إذا وجد الحقيقة التي كل حقيقة دونها مجاز ، وكل ما سواها كسراب بقيعة يحسبه الظمآن ماء ، لم يبق له ضالة ، وبإيمانه ب‍ { ما عندكم ينفد وما عند الله باق } لا يبقى في نفسه أية جاذبية للحطام الدنيوي ليغتم من فقده ، أويستوحش من زواله { ألا إن أولياء الله لا خوف عليهم ولاهم يحزنون * الذين آمنواوكانوا يتقون * لهم البشرى في الحياة الدنيا وفي الآخرة لا تبديل لكلمات الله ذلك
    هو الفوز العظيم }إن الذي يوجب انهيار أعصاب الانسان في الحياة الدنيا هو الإضطرابات الحاصلة من الفرح بالظفر بالعلائق المادية ، والحزن والقلق من عدم الوصول إليها . والشئ الوحيد الذي يوفر للإنسان الأمن من طوفان الأمواج العاتية في
    حياته ، ويرسي سفينته في مرسى الأمان ، هو الإيمان بالله عز وجل { لكيلا تأسوا على ما فاتكم ولا تفرحوا بما آتاكم } ، { الذين آمنوا وتطمئن قلوبهم بذكر الله ألابذكر الله تطمئن القلوب } .اما اثر الدين في الحياة الاجتماعية نتعرض لها لاحقا , ان شاء الله تعالى 0

  2. #2
    مشرف واحة العقائد
    تاريخ التسجيل
    06 2010
    المشاركات
    495

    افتراضي

    السلام عليكم

    أثر الدين في الحياة الاجتماعية
    تعرضنا لاثر الدين في الحياة وصنفناها الى صنفين (الحياة الشخصية ، الحياة الاجتماعية ) عرضنا شيء في اثره على الحياة الشخصية ، اما اثره في الحياة الاجتماعية ،
    إن الانسان له قوتا شهوة وغضب ، فإن غلبت عليه شهوة المال ، فإن كنوز الأرض لا تقنعه ، وإن غلبت عليه شهوة المقام والرئاسة فإن ملك الأرض لا يكفيه ، بل يطمح أن يمد سلطانه إلى الكواكب الأخرى { وقال فرعون يا هامان ابن لي صرحا لعلى أبلغ الأسباب * أسباب السماوات }
    إن هوى الانسان الطاغي مع شهوة البطن والفرج والمال والمقام ، واستخدامه قوة الغضب لإشباع هواه غير المحدود ، لا يخضع لأي شئ ، ولا يقف عند أي حد ، ولا يصرف النظر عن تضييع أي حق . وليست نتيجة الحياة بهذه الشهوة إلا الفساد ، ولا بهذا الغضب إلا سفك
    الدماء وإهلاك الحرث والنسل ، بل إن استخدام الانسان ما يكتشفه من أسرار الكون بقدراته الفكرية في سبيل الوصول إلى مآرب أهوائه غير المحدودة سوف يجر الحياة البشرية على الكرة الأرضية إلى الدمار والخراب { ظهر الفساد في البروالبحر بما كسبت أيدي الناس } .
    والقدرة الوحيدة التي تكبح جماح النفس الانسانية ، وتسيطر على غلواء
    غضبها وشهوتها ، وتروضهما حتى يعتدلا ، وتحقق حقوق الفرد والمجتمع وتضمنهما ، ليست إلا الإيمان بالمبدأ والمعاد ، والثواب والعقاب ، فإن الاعتقاد بالله الذي { وهومعكم أين ما كنتم } وبالمجازاة التي { فمن يعمل مثقال ذرة خيرا يره * ومن يعمل مثقال ذرة شرا يره } هو الذي يبعث الانسان إلى كل خير ويصرفه عن كل شر ، ويحقق مجتمعه على أساس التصالح في البقاء ، بعيدا عن التنازع على البقاء .
    واسألكم الدعاء 0

  3. #3
    عضو متميز -ذهبي الصورة الرمزية أبوهدير المرياني
    تاريخ التسجيل
    04 2008
    الدولة
    العراقالعظيم/بغداد العروبه
    المشاركات
    1,126

    افتراضي

    بارك الله بكم وجعلها في ميزان حسناتكم
    أبو هدير المرياني

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. فاما من اثر الحياة الدنيا"
    بواسطة المؤمل في المنتدى ساحة النحو والصرف
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 08-03-2012, 09:10
  2. قبضة من اثر الرسول
    بواسطة الاشتري في المنتدى سيرة المعصومين علي وفاطمة والائمة الطاهرين (عليهم السلام)
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 05-04-2011, 11:53
  3. ِهذا ما توصلت إليه أحدث دراسة علمية تبين اثر السجود
    بواسطة العلويه في المنتدى ساحة النقاش الفقهي
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 17-08-2008, 07:25

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •