آخـــر الـــمـــشـــاركــــات

النتائج 1 إلى 4 من 4

الموضوع: الجمل الشرطية

  1. #1
    عضو نشيط-ذهبي
    تاريخ التسجيل
    06 2010
    المشاركات
    244

    افتراضي الجمل الشرطية

    السلام عليكم اخوتي الكرام
    من المعلوم أن الجمل الشرطية متركبة من جملة شرط وجواب شرط وأداة شرط , وأن جملة الشرط تكون سبباً لجواب الشرط بحيث يكون الجواب جزاءً مترتباً على فعل الشرط كما في
    (إن تدرس تنجح )
    و
    (إذا جاء زيد فأكرمه)
    فإن النجاح والإكرام متوقف على الدراسة والمجيء وهو واضح
    لكن مرت علي جملة
    (إذا زارني زيد اليوم فقد زرته أمس )
    فإنه لم استطع تطبيق مسألة الترتب وتوقف الجزاء على الشرط بل اشتبه الأمر علي في معرفة موقع الجواب من موقع الشرط هل الأمر متعلق بخطأ في التركيب أم بغلط في مادة الجملة !!!!!!!!!
    استعلمكم ذلك ولكم وافر الشكر

    التعديل الأخير تم بواسطة صلاة الليل ; 29-04-2011 الساعة 12:41

  2. #2
    مشرف واحة اللغة
    تاريخ التسجيل
    08 2010
    المشاركات
    1,674

    افتراضي

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    اشكرك اخي على اسئلتك النافعة التي تشحذ الأذهان وتدفع الباحث الى التنقيب عن الجواب والتامل فيه
    ولا اخفيك سراً هو سؤال محل تأمل وتفكر اذ يظهر من معنى الجملة المقصودة ان المعنى يخالف القاعدة من توقف جواب الشرط على فعله.
    ولعلي اجتهد في الجواب هنا فاقول:
    من المعلوم ان " اذا" ترد على معنيين: ان تكون فجائية وتلك تختص بالاسماء او الجمل الاسمية ولا شان لنا بها هنا
    والثاني ان تكون ظرفيه تضمنت معنى الشرط وخصوص دخولها على الجمل الفعلية نحو قوله تعالى" ثم اذا دعاكم دعوة من الارض اذا انتم منه تخرجون" الروم: 25.
    اما المثال الذكور : اذا زارني فقد زرته بالامس
    الحق اقول لم اسمع بمثله وذلك قصور في اطلاعي ولكن المثال فيه نحو من التقدير والتوجيه النحوي كما اظن.
    لو حملنا التركيب على صحته فيكون المتأخر " فقد زرته بالأمس" جوابا في المعنى لا في التركيب , ويكون: اذا زراني " فعل الشرط في المعنى لا في التركيب وذليل ذلك : لأن زيارتك كانت السبب او الشرط لحصول زيارته التي هي المسبب او جواب الشرط وهذا ما يفرضه تقدير الكلام واستقامة معناه.
    فيكون تقدير الكلام: اذا زرته زارني او فقد زارني فتكون" اذا" ظرفيه تضمنت معنى الشرط غير الجازم.
    اما التركيب وصحته فذلك يعرف من خلال استقامته مع القياس النحوي او نظائر له من كلام العرب
    وهنا لي رجاء من اخي الكريم :
    هلا وقفت لي على قائل هذا الكلام أو مصدره فربما وجدنا ما يدلنا على صحته او خطأئه فان كان المتكلم فصيحا ارتكبنا له التاويل غير المتعسف وان كان غير فصيح رُدَّ عليه لعدم الاحتجاج به.
    والسلام.

  3. #3
    مشرف واحة الاخلاق الصورة الرمزية السيد الموسوي
    تاريخ التسجيل
    06 2010
    المشاركات
    773

    افتراضي

    السلام عليكم
    اسمحا لي أخوي الفاضلين أن أشارك في هذا الحديث ولكما الفضل
    الواضح بالوجدان أن هذه الجملة صحيحة تامة المعنى والمضمون مع أن ظاهرها مخالف للقاعدة ولست بمقام أن أحكم عليها أنها شاذة نحوياً لكني - ولأنشغال ذهني بتأويلها - وجدت لها نظيراً في القرآن الكريم وهو قوله تعالى في الاية 4 من سورة التحريم (
    إِنْ تَتُوبَا إِلَى اللَّهِ فَقَدْ صَغَتْ قُلُوبُكُمَا
    )فإنه بعد أن اصغاء قلوبهما كان سبب للتوبة لا أن التوبة علة للإصغاء فكيف تحصل التوبة والقلب لاه غير صاغ فلا بد أن تترتب التوبة على الإصغاء لا العكس .
    ووجدت التأويل على احدى الصفحات منسوباً الى ابن الحاجب صاحب الكافية وهو أن الجواب هنا هو الخبر والقول لا أن مضمونه هو عين الخبر أي يكون المعنى إن تتوبا الى الله يكن سبباً لذكر الخبر وهو قد صغت قلوبكما فالمسبب هو ذكر الخبر أو الإخبار أن قد صغت قلوبكما , وحينئذ تجري الآية الشريفة على القواعد .
    ولو نقلنا الكلام الى جملتنا -العائمة- قد نقول فيها ما قلناه في تأويل الآية الشريفة فنقول أن زيارته اليوم سبباً لأن أذكر أني زرته أمس .
    لكن يبقى شيء في النفس إذ يلزم أما أن يكون أمر لفظي ذكري خال عن مضمونه جواباً لشرط حاو لمضمونه , أو أن نبحث عن جواب في عالم التقادير والتأويل ,أو نعري الأداة إلا عن كونها رابطة لمطلق الربط ,( مع ميلي اليه) .
    تقبلوا مروري وأعتذر لقصور التعبير ز

  4. #4
    مشرف واحة اللغة
    تاريخ التسجيل
    08 2010
    المشاركات
    1,674

    افتراضي

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    الاخ الكريم الغدير لك الشكر موصول على مساهمتك بل تقصيك لمسائل النحو مما يدل على تتبع جيد لجنابك ارجو ان لا تحرمنا من مشاركاتك
    الاخ الكريم:نعم الامر كما تفضلت به ان الاية تشبه من حيث التقديم والتأخير المثل المذكور أو قل: تقديم المعلول لفظاً وتاخره رتبه عن العلة المتقدمة لفظاً والمتاحرة رتبةً.
    اما ما يتعلق بالاية المباركة فلا بد لها من التاويل, وتقدير ابن الحاجب ان يكون الجواب: على تقدير :سبب لذكر الخبر فيه شيء من التعقيد على الرغم من صحة التقدير , ولو قلنا بأن تقدير الكلام : ان تتوبا الى الله يتب عليكما كان كذلك الجواب محذوفا مقدراً على هذا المعنى لكنه اكثر وضوحا واجلى صورة من تقدير ابن الحاجب - كما اظن-
    اما مقارنة المثل المذكور بالاية فكان من جهة المعنى فحسب والا فتركيب الكلام يختلف نوعا ما :
    ان الاية فيها " ان الشرطية الجازمة" التي تستحق جوابا للشرط الجازم فكان التقدير ان تتوبا الى الله يتب عليكما.
    وفي المثل : اذا زارني زيد اليوم فقد زرته بالامس
    فيه: ان " اذا" المتضمنة معنى الشرط دخلت على فعل ماض فكانت شرطية غير جازمة,
    ان تقدير جواب شرط للاية ؛لأن صغت اقترنت بالفاء الرابطة ولا تصلح ان تكون شرطا وهذا يعني بحسب ظاهر الاية ان جوابها : صغت لذا اقترنت بها الفاء الرابطة للجواب غير الشرطية, لكن المعنى لا يستقيم ان تكون صغت جوابا الا على تقدير متعلق به وهو ما قدره ابن الحاجب او ما ذكرته من قولنا: يتب.
    اما ذهابك اخي العزيز - وهو ما تميل اليه- من عد الاداة رابطة لمجرد الربط المطلق فلا بأس به من وجه - حسب ظني- بشرط ان يكون ذلك مفسرا لتعلق السبب وهو" فقد زرته بالامس" بالنتيجة" اذا زارني زيد اليوم " ولكن: لا ادري ما وجه هذا الرأي لو حملناه على صحته لأن" اذا" هنا ظرفية تفيد الاستقبال متضمنة معنى الشرط
    وبعد هذا كله : الاخ الكريم فيك الخير على مساهمتك
    والسلام.

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. ما هو الخلل في الدين
    بواسطة ابو فاطمة1 في المنتدى ساحة الشبهات والردود
    مشاركات: 10
    آخر مشاركة: 29-08-2010, 03:52

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •